26 مايو 2023 0 183

ربح 97,000 دولار من الدخل السلبي سنوياً بعد نشر كتابين فقط على موقع أمازون

راشيل ريتشارد (Rachel Richard) ، هي محللة مالية ومستشارة معتمدة ، قبلت التحدي المتمثل في تبسيط التعليم الخاص بالشؤون المالية للشابات من خلال كتابة ونشر الكتب المالية في عام 2017 ، والآن أثمرت جهودها في تحقيق ربح لها يبلغ 97,000 دولار سنوياً من الدخل السلبي عبر الإنترنت.

بصفتها كمحللة مالية ومستشارة ، لاحظت شيئاً وهو أن معظم الكتب المالية التي صادفتها كانت مملة وعدد قليل منها كان يستهدف الشابات. لذلك تفكرت في داخلها ، "كيف يمكنني جعل هذا الموضوع مثير وممتع وبسيط؟"

قادها ذلك إلى فكرة تأليف كتابين خاصين بالمالية والتي نشرتهما بنجاح على موقع أمازون في عام 2017 وحققوا لها 97,000 دولار سنويًا من الدخل السلبي.

في هذا المقال ، نشارككم قصتها حيث شاركتها مع فريق CNBC من بداية قصتها إلى كيف شرعت في رحلة النشر الذاتي للكتب إلى كيفية قيامها بالترويج لهذه الكتب عبر الإنترنت للتأكد من أن مبيعات كتبها لن تنفد.

بدأت راشيل حياتها المهنية بالعمل كمحللة مالية في شركة تصنيع وبعد ذلك حصلت على ترخيصها بالعمل في مجال العقارات وبدأت العمل جزئيًا كوكيلة عقارات.

سألها الكثير من الأشخاص الذين تعلموا من خبرتها المالية الكثير من الأسئلة حول التمويل الشخصي مما أدى الأمر إلى إجهادها.

تقول راشيل : "بدأت أتساءل ، لماذا لا يتعلمون بمفردهم؟ لماذا لا يقرؤون الكتب أو يستمعون إلى البودكاست (محتوى صوتي مسجل يمكن مشاهدته في اي وقت على الانترنت) أو يبحثون على مواقع الويب؟"

كانت هذه هي النقطة التي أدركت فيها أن معظم الكتب المالية التي صادفتها كانت مملة ومقصور على فئة معينة ، وتصل إلى حد التخويف. وعدد قليل من هذه الكتب كان يستهدف الشابات.

لذلك تفكرت في داخلها ، "كيف يمكنني جعل هذا الموضوع مثير وممتع وبسيط؟"

بدأت راشيل في كتابة كتابها الأول ، بعنوان "Money Honey" في يناير عام 2017 ونشرته بنفسها على موقع أمازون في سبتمبر من هذا العام. وفقاً لها ، كان ذلك نجاحًا منذ البداية حيث حقق ربح 600 دولار في الشهر الأول له. وفي الشهر التالي ، حقق 1000 دولار ، وبعد ذلك ، تقول راشيل إنها كانت تجني 1500 دولار شهريًا باستمرار.

في وقت لاحق ، في عام 2019 ، نشرت كتابها الثاني بعنوان “Passive Income, Aggressive Retirement” الذي يعرض بالتفصيل استراتيجياتها للتقاعد المبكر.

بحلول يوليو 2022 ، بيعت كتبها بحوالي 50,000 نسخة على موقع أمازون ، وحققت لها أرباح تزيد عن 97,000 دولار. وإليك كيف فعلت ذلك.

البداية

راشيل مثل العديد من المؤلفين الطموحين ، حلمت بأن ترى اسمها مطبوعاً على كتاب من خلال نافذة متجرها المحلي لبيع الكتب. كانت تأمل أيضًا أن تعقد صفقة تقليدية لنشر الكتاب مع ناشر يتولى مهمة الترويج للكتاب التي تتطلب جهد مكثف. وتبين أن الأمر ليس هو ذلك الحال.

وعلمت أن استخدام الطرق التقليدية لنشر الكتب ستقودها إلى وضع مساوئ لأنها ستضطر إلى التخلي عن نسبة كبيرة من أرباحها إلى الناشر.

"عندما تحصل على صفقة للكتاب ، تكسب ما بين 10% إلى 15% كحقوق ملكية للمؤلف. عندما تنشر على موقع أمازون ، فإنك تكسب ما بين 35% إلى 70% كحقوق ملكية للمؤلف"

أن اختيار مسار النشر الذاتي يضمن التحكم في التصميمات ولكنه يتطلب تكلفة مقدماً. تقول راشيل إنها أنفقت حوالي 2,000 دولار على الكتاب الأول و 3,500 دولار على كتابها الثاني. النفقات الرئيسية تتمثل في توظيف محرر ومصمم غلاف للكتب.

منح النشر الذاتي على أمازون راشيل القدرة على تقديم كتبها بتنسيقات مختلفة لأنواع مختلفة من القراء. تسمح أمازون للناشرين بتقديم كتبهم ككتب إلكترونية وكتب صوتية وكتب ورقية.

نشرت راشيل كتابها الأول مع 3 خيارات وهي : بيع كتابها بالصيغة الإلكترونية مقابل 9.99 دولار ، والكتاب الورقي بسعر 15.99 دولار ، وتكلفة الكتاب بالصيغة الصوتية تبلغ 17.46 دولار.

الإنطلاقة الاستراتيجية

أثناء عملية النشر الذاتي ، أصبح من الواضح لراشيل أنها لا تزال بحاجة إلى فريق عمل للانطلاق بشكل جيد. قد يكون فريق عملها عبارة عن مجموعة مخلصة من الداعمين الذين قد يشترون الكتاب أو يسوقون للكتاب من خلال التحدث عنه للناس. لكن في عام 2017 ، لم يكن لديها عدد كبير من المتابعين على وسائل التواصل الاجتماعي أو قائمة عناوين بريد إلكتروني للعملاء.

لكنها كانت مشتركة في العديد من مجموعات الفيسبوك المليئة بالشابات.

تقول راشيل : كنت في مجموعات تضم أكثر من 13 مليون فتاة من جيل الألفية (1981-1996). لم تكن المجموعات تختص بالموضوعات المالية بالضرورة ، لكنني كنت أستمر وأقول - "اسمي راشيل. أنا مستشارة مالية سابقة. إليكم ما أعتقده."

بعد فترة ، أصبحت راشيل شخص موثوق به في مجموعات التواصل الاجتماعي من أجل الحصول على المشورة المالية مما ساعدها على بناء المصداقية بين النساء.

بدأت راشيل في تقديم الفكرة وهي أنها كانت تعمل على تأليف كتاب. طلبت من زملائها أعضاء المجموعة التصويت على العنوان المحتمل وتصميمات الغلاف.

تقول راشيل : "لقد أصبحوا مستثمرين عاطفين وكانوا فريق العمل غير الرسمي الخاص بي"

بمجرد نشر الكتاب ، بدأت راشيل في التفاعل المباشر مع كل شخص اعتقدت أنه قد يهتم بالكتاب.

تقول راشيل : أود أن أرسل رسالة إلى الناس وأقول لهم - "مرحباً ، لقد أصبح الكتاب متاح. هل يمكنك تنزيله؟" - لقد أرسلت مئات الرسائل الإلكترونية. لقد قمت بإرسال رسالة نصية لكل جهة اتصال على هاتفي. كنت مندفعة بشكل كبير.

الحصول على مراجعات أولية للكتاب

كان طلبها الكبير الآخر إلى جانب تحميل الكتاب هو الحصول على تقييمات. تقول راشيل إن الحصول على مراجعات مبكرًا لا يقل أهمية عن الحصول على المبيعات. ستضع أمازون كتابك أمام المزيد من الأشخاص الفاعلين إذا رأوا أن لديك الكثير من المراجعات والأنشطة.

بعد الأيام القليلة الأولى من طرحه في السوق ، حصل كتاب راشيل على 60 مراجعة.

إيجاد المجال الذي ستتحدث عنه

تعتقد راشيل أن كتابها لم يكن ليحقق ذلك النجاح إذا لم تكن قد اختارت التمسك بمجال تخصص محدد. تقول إنك بحاجة إلى امتلاك عرض قيم وفريد من نوعه لمنح الناس سببًا لشراء كتابك عن الآلاف من الكتب الموجودة بالفعل.

كانت قيمتها الفريدة في ذلك الوقت أنه لم يكن هناك العديد من الكتب التي جعلت التمويل مسلي مع روح الدعابة الوقحة والمزاح الساخر. كانت معظم الكتب مملة.

سعر الكتاب

في البداية ، بعد الإطلاق ، عرضت فترة خمسة أيام يمكن خلالها تنزيل الكتاب رقمياً بشكل مجاني. كانت تهدف إلى جعل الكتاب متاحًا وبأسعار جذابة لأنواع مختلفة من القراء وأيضًا لزيادة عدد المراجعات بسرعة.

تقول راشيل - "يجدر التخلي عن بعض الأرباح حتى يصبح الكتاب في متناول المزيد من الناس."

لعبت راشيل في نطاق التسعير على مر السنين لترى كيف أثر على مستوى الربح ولكنها كانت تراقب دائمًا منافسيها.

"كنت أرغب دائمًا في أن يتم تسعيره أقل قليلاً. إذا كان سعر كتاب أحد المنافسين هو 6.99 دولار ، فأنا أريد بديهياً أن أكون عند سعر 5.99 دولار."

بعد بعض التغييرات الأخيرة في الأسعار ، تتحصل راشيل الآن على أكبر نسبة من حقوق الملكية الفكرية من مبيعات نسخ الكتب الإلكترونية من كتاب "Money Honey" الخاص بها. أسعار كتابها هي على النحو التالي:

  • 6.68 دولار لنسخة الكتاب الإلكتروني
  • 6.39 دولار لنسخة الكتاب الورقي
  • 4.31 دولار لنسخة الكتاب بالصيغة الصوتية

تكشف راشيل أنه في الاونة الاخيرة ، بدأت كتبها في مساعدة قرائها على حل المواقف المالية التي تواجههم في الحياة ، وأنهم يعاودون مراسلتها مرة أخرى عبر البريد الإلكتروني لكي يشكروها.

تقول راشيل : "لقد نشرت الكتاب وأنا أقول لنفسي ، إنني إذا كان بإمكاني مساعدة شخص واحد ، فسأكون سعيدة" - وبعد حوالي ستة أشهر من قيامي بالنشر ، بدأت في تلقي رسائل بريد إلكتروني من أشخاص غرباء وعشوائيين من جميع أنحاء البلاد.

وتقول إن القراء قد سددوا قروضهم الطلابية وديون بطاقات الائتمان ، وظل الكثير من الناس يخبرونها كيف غيّر الكتاب حياتهم.

أنفقت راشيل 75 دولار فقط للإعلان عن كتابها ، وهنا كان الإعلان يفعل أكثر مما كانت تفعله هى في أي وقت مضى.

تقول راشيل : "اعتقدت أنه لا بد من بيع كل المعلومات التي اكتسبتها من خبراتي". وإذا كان ذلك يساعد أشخاصاً مثل هذا الأمر ، فلا بد أنني كتبت شيئًا جيداً.

الخاتمة

نظراً لكون راشيل مستشارة مالية ، فقد حولت الإزعاج الخاص بطلبات المشورة المالية منها طوال الوقت الذي كرهته إلى مصدر دخل سلبي من خلال إنشاء كتب إلكترونية عن الموضوعات المالية والتي كانت ممتعة وسهلة الفهم لغالبية الناس. ساعدها ذلك في كسب أكثر من 97,000 دولار من مبيعات الكتب بشكل سلبي بعدما نشرت الكتب على موقع أمازون بنفسها.

ساعدها النشر الذاتي للكتب عبر الإنترنت على تجنب خسارة الكثير من الأموال التي كانت ستذهب إلى ناشري الكتاب الذين يتجهون إلى تحصيل نسب كبيرة من المبيعات التي تتم.

راشيل الآن مستثمرة فاعلة في مجال العقارات وقد نشرت المزيد من الدورات التدريبية عبر الإنترنت حول التمويل الشخصي ، والتي حققت لها دخلاً سلبياً بينما لا تزال تتمتع بفوائد الدخل السلبي من الكتب التي نشرتها منذ أكثر من 5 سنوات.

كيف تحب المقال؟